مؤسسة الضمير لحقوق الإنسان تختتم أعمال دورة تدريبية للمحامين بمجال الحق في حرية تشكيل الجمعيات

غزة - اختتمت مؤسسة الضمير لحقوق الإنسان يوم الخميس الموافق 23 مارس 2017 , أولى تدريبات مشروع (المساهمة في احترام وحماية وتعزيز الحق في تشكيل الجمعيات في قطاع غزة) الممول من الاتحاد الأوروبي والذي تم البدء بتنفيذ أنشطته في الأول من فبراير 2017 وليستمر لمدة ثلاث سنوات متتالية. وقد انتهت فعاليات الأسبوع التدريبي والذي كان بعنوان "تعزيز وتطوير قدرات المحامين/ات في التشريعات الوطنية والمواثيق الدولية الخاصة بالحق في تشكيل الجمعيات الخيرية والهيئات الأهلية حيث استهدف التدريب عدد (25) محامي/ة حديثي التخرج.
ركزت الدورة التدريبية التى عقدت على مدار (05) أيام بواقع (300) ساعة تدريبية ، على تعزيز المعرفة والخبرة لدى المتدربين/ات من خلال تناول عدد من الموضوعات الهامة مثل (حقوق الانسان والقانون الدولي الانساني، وتبعات انضمام دولة فلسطين للاتفاقيات الدولية الخاصة بحقوق الانسان ، الجمعيات الخيرية والهيئات الأهلية وأهميتها و المعيقات التي تحول دون عملها ، المنظومة الدولية والمحلية للحق في حرية تكوين الجمعيات الخيرية الجمعيات وآثار القرارات الوزارية على عملها، رصد الانتهاكات واستقبال الشكاوى وطرق رفع الدعوى). 
 شارك في تنفيذ الدورة فريق متخصص من المدربين ذوي الخبرة والكفاءة بالتدريب على الموضوعات المذكورة حيث تم الدمج بين كل من النهج النظري والتطبيق العملي في إيصال المعلومات والحث على استنباطها.
 وأشارت م.سنابل أبو سعيد/ منسقة المشروع أن هذا التدريب يأتي منسجما مع أهداف المشروع والتي تتمحور حول تعزيز قدرة منظمات حقوق الإنسان وشركائهم في قطاع غزة على الربط بين أصحاب الحقوق والقائمين بالواجبات للمساهمة في تعزيز الحق في حرية تشكيل الجمعيات، وتعزيز المساءلة للجهات الفاعلة ذات الصلة (القائمين بالواجبات محلياً ووطنياً) ودفعها باستمرار لاتخاذ الإجراءات لدعم الآليات والسياسات المناسبة لتعزيز احترام وحماية وتعزيز الحق في تشكيل الجمعيات في قطاع غزة.
 ويهدف هذا التدريب إلى تعزيز قدرات مجموعة من المحامين/ات من خلال صقل مهاراتهم فيما يتعلق بمنظومة الحق في حرية تشكيل الجمعيات الخيرية ليكونوا قادرين على المشاركة في حملات التوعية والمناصرة لتعزيز هذا الحق على الصعيد المحلي والوطني .
فيما أشار المحامين/ات المشاركين بالتدريب الى أن  موضوعات التدريب نوعية ومختلفة و ستخدمهم بشدة في المجال العملي خاصة فيما يتعلق بالقوانين المتعلقة بالحق في تشكيل الجمعيات الخيرية والمنظمات الأهلية وطرق رصد الانتهاكات المرتبطة بها بالإضافة إلى التعامل مع الشكاوى ورفع الدعاوي أمام الجهات القضائية والتنفيذية ومتابعتها محليأ استنادا على المعايير الدولية.
ومن الجدير بالذكر أن مؤسسة الضمير لحقوق الإنسان هي مؤسسة غير حكومية مستقلة وتلعب دور ريادي في التنمية، واحترام، وحماية، ونشر وترويج وتعزيز حقوق الإنسان في المجتمع الفلسطيني في قطاع غزة، وتشدد على أهمية الحقوق للمدنيين الفلسطينيين ولا سيما الحق في حرية تكوين الجمعيات وقد أخذت على عاتقها رصد وتوثيق الانتهاكات المتعلقة بالجمعيات واستقبال الشكاوى ومتابعة القضايا ذات الصلة من خلال برامجها السنوية.
مؤسسة الضمير لحقوق الإنسان - غزة
لمزيد من المعلومات يمكنكم الإتصال على:
 الاستاذة / سنابل أبو سعيد – منسقة المشروع 
مؤسسة الضمير لحقوق الإنسان- غزة
هاتف:  082826660

سجل في القائمة البريدية

تصويت

تم

تغريدات التويتر

تحميل تطبيق مؤسسة الضمير على الهاتف الذكي