"الضمير تختتم لقاءين متخصصين بعنوان " نحو آليات فاعلة لتمكين النساء و الأشخاص ذوي الإعاقة من المشاركة السياسية "

اختتمت  مؤسسة الضمير لحقوق الانسان  لقاءين متخصصين في قطاع غزة  بعنوان "نحو  آليات فاعلة  لتمكين النساء و الأشخاص ذوي الإعاقة  من المشاركة السياسية" ، استهدفت اللقاءات عدد (40) من ممثلي الاحزاب السياسية و المجالس البلدية ومؤسسات المجتمع المدني ذوات العلاقة بحقوق المرأة والاشخاص ذوي الاعاقة  , وذلك ضمن مشروع المساهمة في تعزيز الحق في المشاركة السياسية للنساء وذوي الإعاقة وفقا للمعايير الدولية لحقوق الإنسان." وذلك بالشراكة مع لجنة الانتخابات المركزية وبتمويل من الاتحاد الأوروبي.

وقد تم افتتاح القاءات  بحضور  كلاً من أ. هالة القيشاوي "جبر" المدير التنفيذي لمؤسسة الضمير   , الدكتور/محمد ابو الخير منسق دائرة غزة في لجنة الانتخابات المركزية , الاستاذ / فتحي الحلو  منسق المشروع  ، حيث رحبت القيشاوي بالمشاركين واوضحت أن اللقاءين يهدفان  إلى تعزيز لغة الحوار  وتمكين المرأة و الأشخاص ذوي الإعاقة في المشاركة السياسة عبر اليات فاعلة وتوصيات الحاضرين من ممثلي الفصائل الفلسطينية وممثلي المجالس البلدية وممثلي مؤسسات المجتمع المدني ذوات العلاقة بحقوق المرأة والاشخاص ذوي الاعاقة باعتبارهم جزء لا يتجزء من المنظومة البشرية ومن المجتمع الفلسطيني وتمكينهم في ممارسة حقهم في المشاركة الكاملة في  جميع مراحل العملية الانتخابية.

بينما اوضح د. ابو الخير   ان تنفيذ انشطة المشروع  تزامنت مع انطلاق عجلة المصالحة من قبل طرفي الانقسام الفلسطيني . وأكد على دور لجنة الانتخابات في دعم حقوق النساء والاشخاص ذوي الاعاقة بالحق في المشاركة السياسية باعتبارها حقوق كفلتها الاتفاقيات الدولية والمواثيق الوطنية والمتمثلة بدايةً بالقانون الاساسي الفلسطيني  .

يذكر ان اللقاءات شملت على عدد من المواضيع الهامة المتعلقة بواقع مشاركة المرأة و الأشخاص ذوي الإعاقة في الحياة السياسية فيما يتعلق بأهم التحديات  والمعيقات العامة التي تواجه النساء والاشخاص ذوي الإعاقة  في المشاركة السياسية وعلى اليات ووسائل تمكين هاتين الفئتين من المشاركة السياسية وخاصة في مراكز صنع القرار  من خلال طرح التوصيات والمقترحات العملية في هذا الصدد . وقد خرجت اللقاءات بعدد من التوصيات من اهمها تعزيز المشاركة السياسية للمرأة  والاشخاص ذوي الاعاقة من خلال سن قانون  خاص عن المجلس التشريعي يلزم بتفعيل مشاركة المرأة والاشخاص ذوي الاعاقة وضرورية توعيتهم وتوعية اسرهم واطفالهم داخل المدارس ومجتمعهم من خلال تنفيذ ورش عمل ولقاءات ومؤتمرات تدعم باتجاه مشاركة الاشخاص ذوي الاعاقة في صنع القرار, والتأكيد على ضرورة مشاركة النساء في العملية الانتخابية بشكل مستقل وبدون تأثير عليها من أي جهة, وضرورة تمثيلهم داخل الاحزاب السياسية وضرورة ادماجهم في سجلات الناخبين لتمكينهم من ممارسة حقهم في  الترشيح والترشح , وضرورة منحهم نسبة خاصة للمشاركة السياسية  بنسبة %5 التي منحت ضمن القانون للموظفين ذوي الاعاقة

انتهى،

مؤسسة الضمير لحقوق الإنسانقطاع غزة

الآراء الواردة في الخبر الصحفي لا تمثل بالضرورة رأي لجنة الانتخابات أو الاتحاد الأوروبي.

للمزيد من المعلومات يمكن الاتصال و التواصل مع فتحي الحلو : منسق مشروع المساهمة في تعزيز الحق في المشاركة السياسية "

جوال رقم:  0592648025 ,  البريد الإلكتروني:  Fathi@al dameer.org

SUBSCRIBE

ONLINE VOTE

Success

TWITTER FEED

Download Al-Dameer's app on Mobile