قتل ثلاث شبان فلسطينيين في محافظة نابلس يستدعي فتح تحقيق دولي لمحاكمة جنود وقادة الجيش الإسرائيلي

مؤسسة الضمير لحقوق الإنسان تستنكر جريمة القتل بدم بارد لثلاثة مواطنين فلسطينيين في محافظة نابلس في الضفة الغربية وتطالب المدعي العام لمحكمة الجنايات فتح تحقيق دولي وعاجل لمحاكمة قادة وجنود الجيش الاسرائيلي على هذه الجريمة البشعة.
ووفقاً لمتابعة مؤسسة الضمير لحقوق الانسان فإن قوات الاحتلال الإسرائيلي قامت مساء يوم الثلاثاء الموافق 8/2/2020 م بقتل ثلاثة مواطنين فلسطينيين داخل محافظة نابلس في الضفة الغربية بعدما أطلق نيران أسلحته اتجاههم بشكل مباشر مما أدى إلى استشهادهم على الفور بعملية عسكرية معقدة جدا حيث ادي هذه الاستهداف الي مقتل المواطن أدهم مبروكي الملقب (بالشيشاني) 22 عام ومحمد رائد حسين الدخيل 22 عام وأشرف محمد عبد الفتاح مبسلط 21 عام وجميعهم من سكان محافظة نابلس شمال الضفة الغربية.
مؤسسة الضمير لحقوق الإنسان اذ تدين بشدة هذه الجريمة البشعة بمقتل ثلاثة مواطنين فلسطينيين من قبل الجيش الاسرائيلي وعبر قوة خاصة من وحدة اليمان العسكرية التابعة له ، مما يعتبر جريمة كاملة الأركان تستوجب المسائلة والمحاسبة، وعليه فإن الضمير تطالب:
1- المدعي العام لمحكمة الجنايات الدولية بضرورة فتح تحقيق عاجل في هذه الجريمة ومحاسبة قادة وضباط وجنود جيش الاحتلال الإسرائيلي.
2- المجتمع الدولي والامم المتحدة بالتحرك الفوري والتدخل وإجبار دولة الاحتلال وقواتها الحربية بوقف عدوانها واعتداءاتها المستمرة على الفلسطينيين.
انتهى،،
مؤسسة الضمير لحقوق الإنسان – غزة

SUBSCRIBE

ONLINE VOTE

Success

TWITTER FEED

Download Al-Dameer's app on Mobile